أخبار وتقارير

تحت شعار .. أبين عصية على التهميش والإقصاء “

(شمسان بوست) خاص

أقيمت في مديرية لودر بأبين مساء اليوم أمسية رمضانية حضرها عضو مجلس الشورى اللواء علي محمد القفيش ومدير عام مديرية لودر الاستاذ ناصر عوض موسى وجمع من الوجهاء و الأعيان و المثقفين تحت شعار ” أبين عصية على التهميش و الإقصاء ” حيث عبر الحاضرون عن إستيائهم و أمتعاضهم الشديدين جراء السياسة الممنهجة المتبعة  من البعض لإقصاء أبين و ابنائها من المشهد و محاولة طمس تاريخها النضالي و السياسي و وجودها القيادي على المشهد من خلال تهميش قياداتها و إقصائهم من المناصب القيادية و هذا الذي لن تسكت عليه المحافظة و ابنائها ..


هذا و قد أختتمت الأمسية ببيان صادر عنها هذا نصه :

بيان..
تابع ابناء محافظة ابين باهتمام بالغ مجريات مشاورات الرياض التي رعتها دول مجلس التعاون بالعاصمة السعودية الرياض وما نتج عنها من تشكيل مجلس القيادة الرئاسي وما تلاه من تشكيل هيئة رئاسة لجنة التشاور والمصالحة الذي ركز السلطة بشكل مخل يتنافى مع الهدف المعلن من تشكيل المجلس المتمثل في توحيد الصف حيث تم استهداف ابين واقصائها وازاء هذا الوضع عقد عدد من الوجهاء والقيادات والشخصيات الاجتماعية في مديرية لودر امسية رمضانية لتدارس التطورات وأكدوا على التالي:
– نرفض سياسة الاقصاء والتهميش المتعمد الذي تتعرض له محافظة ابين حيث يتم الاطاحة بأبنائها من كافة مستويات الدولة القيادية، ونعتبر ذلك نوع من العقاب لأبنائها الشرفاء جراء مواقفهم الوطنية وتضحياتهم الجسيمة في كافة مراحل النضال، ونؤكد أن المحافظة رقم صعب في المعادلة الوطنية وهي عصية على الإلغاء والإقصاء أو التجاوز، وقد لعبت دورا محوريا في صناعة التحولات، وساهم ابناؤها الأبطال بفاعلية في حراسة المشروع الوطني منذ انطلاق مشوار الكفاح، وكانت بحق مصنع الرجال ومنها برزت نخبة قيادية لم تغب يوما ما عن الساحة السياسية وستظل حاضرة وبقوة رغم كل ما تتعرض له من مؤامرات.
– نتمسك بحقنا في التمثيل العادل والكامل في هيئات الدولة وبما يليق بمكانة وتضحيات ابناء المحافظة ويضمن تحقيق مبدأ الشراكة في السلطة والثروة، مع الاخذ في الاعتبار أن تفصيل الاستحقاقات على مقاسات صغيرة ينتج في نهاية المطاف التمزق والتشرذم والمناطقية التي تهدم ولا تبني، وهي محاولة لضرب النسيج الاجتماعي واللحمة الوطنية لانباء الوطن والمحافظة.
– ندين اقصاء القوى الاجتماعية والسياسية الوطنية الفاعلة والمؤثرة وغياب تمثيل مناطق جغرافية وازنة على حساب مناطق أخرى كون ذلك يدفع نحو مآلات لا وطنية.
– ندعو كافة القوى والمكونات في محافظة ابين إلى التعبير عن موقفها الرافض لهذا التجاهل من خلال تنظيم الوقفات الاحتجاجية والتصعيد المستمر حتى يتم وقف الاستهداف الممنهج لكوادرها وانتزاع حق المحافظة في التمثيل في كافة مستويات الدولة القيادية.

صادر عن الأمسية الرمضانية لعدد من الوجهاء والشخصيات الاجتماعية بالمحافظة
27 رمضان 1443هـ

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار