أخبار محلية

نادي القضاة الجنوبي يعلن الاضراب الكامل بسبب عدم تلبية الوعود من قبل مجلس القيادة الرئاسي

شمسان بوست / متابعة خاصة :

اعلن نادي القضاة الجنوبي عن الاضراب الكامل في المحاكم والنيابات حتى يفي مجلس القيادة الرئاسي بالتزاماته بالتغيير الكلي والشامل لمجلس القضاء الأعلى كما طالب بتعديل هيكل الرواتب والأجور لأعضاء السلطة القضائية وموظفيها الإداريين وتعزيز ميزانية السلطة القضائية بما يلبي المتطلبات الاساسية لتسيير شئون القضاء على النحو المطلوب والاكمل .

جاء ذلك في البيان الصادر عن النادي والذي كان نصه على النحو التالي :

بيان صادر عن نادي القضاة الجنوبي بشأن عدم تلبية مطلبه بالتغيير الكلي لمجلس القضاء الأعلى

في الوقت الذي فيه استبشر نادي القضاة الجنوبي بالإعلان الدستوري الصادر بشأن تفويض مجلس القيادة الرئاسي كافة صلاحيات ومهام رئيس الجمهورية ذلك الإعلان الذي رآه أعضاء السلطة القضائية نافذة فتحت بعد إغلاق لحلحة أزمة السلطة القضائية ولإيجاد الحلول لإنهائها بدءً بالتغيير الكلي لمجلس القضاء الأعلى الذي كان السبب فيما آلت إليه أوضاع السلطة القضائية من تدهور الناتج عن عجزه وفشله في إدارة شئونها كما حددها الدستور وقانون السلطة القضائية وتعديلاته وقد كان موقف النادي وتعاطيه مع قرار مجلس القيادة الرئاسي بتعيين النائب العام ايجابياً مع أنه يرى بأن ذلك القرار وحده غير كافي ولا يلبي طموحات عموم القضاة ومطالبهم ومن أهمها التغيير الكلي والشامل لمجلس القضاء الأعلى.

إن النادي يرى بأنه قد أعطى مجلس القيادة الرئاسي من الوقت ما يكفي لإحداث ذلك التغيير وبقية المطالب الهامة التي تهدف الى إصلاح وتصحيح أوضاع السلطة القضائية على نحو يعيد لها استقلاليتها وحيادها وبما يعزز من هيبتها وقدسية رسالتها، خاصة بعد أن تلقى وعوداً والتزاماً من قبل مجلس القيادة الرئاسي عبر كل من معالي وزير العدل ومعالي النائب العام بشأن إجراء التغيير الكلي والشامل لمجلس القضاء الأعلى وبتعديل هيكل الرواتب والأجور لأعضاء السلطة القضائية وموظفيها الإداريين وبما يلبي متطلبات المعيشة الا إن شيئاً لم يحدث من هذا ، وتبين إن سياسة المماطلة ماتزال نهجاً يتبع ويعود من جديد بعد أن تعشم عموم القضاة خيراً من مجلس القيادة الرئاسي.

ويؤكد النادي القضاة الجنوبي بأن أنتهاج تلك السياسة لن تؤدي الا الى المزيد من تعميق جذور الأزمة القضائية والتي سينتج عنها زيادة المعاناة للموطنين ويكون حينها مجلس القيادة الرئاسي هو المسؤول عنها وفي تحمّل تبعاتها وخصوصاً وإن النادي فيما سبق ورغم النهج المتبع في عدم تغيير مجلس القضاء كان يولي هموم ومعاناة الموطنين قدراً كبيراً وعالياً

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار