منوعات

علماء: عاصفة شمسية شديدة قد تضرب الأرض وتتسبب في نهاية الإنترنت

شمسان بوست / وكالات

أفادت صحيفة “ديلي ستار” البريطانية بأن عاصفة شمسية شديدة قد تضرب الكرة الأرضية، الأمر الذي سيؤدي إلى “نهاية عالم الإنترنت”، أو بالأحرى نهاية الإنترنت على كوكبنا.

ويقول العلماء الذين تستشهد وسائل الإعلام ببياناتهم إن ذلك لن يحدث غدا بل بعد فترة، أي بعد أن تصل الدورة الشمسية إلى ذروتها عام 2025.

وجاء في مقال نشرته الصحيفة أن الدورة الشمسية قد تسارعت إلى حد بعيد. وقد سجل العلماء بقعا وانفجارات شمسية عددها أكبر مما كان متوقعا سابقا.

وسيؤدي كل ذلك إلى أن بعض أنظمة الطاقة يمكن أن تنهار تماما أو تنفصل بعد اندلاع العواصف الشمسية القوية. ويمكن أن تكون العواقب على شكل دمار خطير على الأرض، وكذلك نهاية الإنترنت كما نعرفه.

المصدر: ديلي ستار

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار