منوعات

علماء يكتشفون أضخم واكبر مخلوق في تاريخ الأرض في صحراء…”صور وفيديو”

وكالات

يعتقد باحثون أن حفرية حوت عمره 39 مليون عام تم العثور عليها في جنوب بيرو قد تعود إلى أثقل وأكبر حيوان تم تسجيله على الإطلاق.

وتشير قياسات عظامه إلى أن هيكله العظمي يمكن أن يزن ضعفين إلى ثلاثة أضعاف وزن الحوت الأزرق.

ووجد علماء بقيادة عالم الحفريات جيوفاني بيانوتشي من جامعة بيزا في إيطاليا بقايا الحوت المسمى “بيروسيتوس” في صحراء إيكا على طول الساحل الجنوبي لبيرو.

ووفقا للعلماء، الحيتانيات – الثدييات البحرية مثل الحيتان والدلافين، هناك فائدة من أن تكون أكبر حجمًا فهي تساعد على منع فقدان الحرارة الأساسية في الماء، الذي يتمتع بموصلية حرارية عالية للهواء.

وتتضمن الحفرية الجزئية المكتشفة 13 فقرة وأربعة أضلاع وجزء من عظم ورك، ما يدل على أن الأنواع القديمة من الحيتان لا تزال لديها أرجل خلفية صغيرة.

وقال بيانوتشي: “السمة الرئيسية لهذا الحيوان بكل تأكيد هي وزنه الضخم الذي يشير إلى وجود كائنات لديها سمات تفوق خيالنا”.

وقام بيانوتشي وفريقه بحساب حجم بيروسيتس، وقدّروا أن كتلة جسمه كانت في مكان ما بين 85 و 340 طنًا وطوله 20 مترا. وصل أكبر حوت أزرق تم قياسه على الإطلاق إلى 199 طنًا.

ووفقا لمجلة “sciencealert” العلمية أظهرت العظام أيضًا درجة عالية من السماكة والتكثف وهي سمات تُرى غالبًا في الثدييات البحرية لتوفير ثقل طبيعي، مما يسمح لها بالحصول على رئتين أكبر.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار