تواصل معنا
أخبار محلية

جامعة أهلية تدشن العام الدراسي الجديد بافتتاح مختبرات كلية الهندسة

شمسان بوست / متابعات

بحضور وزراء التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني الدكتور خالد الوصابي والشباب والرياضة نايف صالح البكري والأشغال العامة والطرق م.سالم الحريزي ورئيس اللجنة الأمنية الدكتور علي العولقي، أقامت جامعة العلوم والتكنولوجيا في العاصمة عدن صباح امس السبت فعالية احتفالية بمناسبة حصول الجامعة على المركز الأول على مستوى الجامعات اليمنية وكذا تزامنا مع تدشين العام الجامعي 2023/2024 وافتتاح معامل كليات الهندسة.

وحصدت الجامعة المركز الاول على مستوى الجامعات الحكومية والأهلية في اليمن والمركز 188 على مستوى الجامعات في العالم العربي وتقدمت 1017 نقطة على مستوى الجامعات حول العالم حسب التصنيف الصادر عن المجلس العالي للبحث العلمي في اسبانيا” ويبومتريكس”.

وفي الحفل الذي بدأ بتلاوة آيات من القران الكريم، قال رئيس جامعة العلوم والتكنولوجيا الدكتور عبدالمجيد حميد أحمد إن ما حققته الجامعة من منجزات لم يكن ليتحقق لولا جهود الجميع أعضاء هيئة تدريس وموظفين وطلابا وأولياء أمور وجهات حكومية ذات العلاقة وبمقدمتها وزارة التعليم العالي والسلطة المحلية.

وأضاف الدكتور عبد المجيد “هدف الجامعة هو الإنسان وهو أسمى وغاية الغايات، وإن أي مشروع يتبنى حاجة المجتمع حق له أن ينجح وهو هذا ما حدث مع جامعتنا التي ستواصل السير في طريق التطوير والازدهار”.

وأشار إلى أن من يزور الجامعة يراها واقعا ملموسا ببنيتها التحتية ومختبراتها العلمية وطاقمها الإداري المتميز وهو واقع أكبر من اطارات كل الصور والعدسات.

ولفت إلى أن الجامعة ومنذ اليوم الأول للتأسيس كان هدفها الريادة وهو ما تم بجهود وتظافر سواعد الجميع و هو ما وضع الجامعة بموضع المسؤولية للحفاظ على هذا المستوى الراقي الذي جعل من اسم الجامعة مقترنا باسم البلد خارجيا.

وفيما يتعلق بتدشين العام الدراسي 2023/2024، أفاد رئيس الجامعة أنهم عكفوا على إنجاز حزمة تطويرية شملت مختلف قطاعات الجامعة بما فيها إضافة كوكبة من الأكاديميين المتميزين بينهم أجانب، وتطوير وتحديث المناهج العلمية والوسائل التعليمية فضلا عن استحداث أقسام جديدة انفردت بها الجامعة.

وأضاف الدكتور عبدالمجيد، إنه وبالتزامن مع إطلاق العام الدراسي الجديد تم افتتاح مختبرات كلية الهندسة التي تضم كلا من مختبر الخرسانة ومواد البناء ومختبر ميكانيك تربة ومعمل الاجهزة الطبية ومعمل الفيزياء.

لافتا إلى سير العمل في المستشفى التعليمي التابع للجامعة وإنجاز المرحلة الأولى فيه على أن يكون جاهزا للعمل خلال العام 2024 بعد الانتهاء من المرحلة الثانية، وسيمثل إضافة نوعية للقطاع الطبي والتعليمي.

من جانبه، بارك وزير التعليم العالي والبحث العلمي والتعليم الفني والتدريب المهني الدكتور خالد الوصابي ما تحقق في جامعة العلوم والتكنولوجيا من تقدم ونجاحات اخرها افتتاح المعامل والمختبرات الجديدة فضلا عن تدشين العام الدراسي لتكون أولى الجامعات التي تبدأ العام الدراسي وهو ما يعبر عن مدى الانضباط والنجاح الإداري في الجامعة.

ودعا الدكتور الوصابي الجامعات الحكومية والأهلية للحذو حذو جامعة العلوم والتكنولوجيا خصوصا فيما يتعلق بجانب البحث العلمي والاعتماد الأكاديمي والتواجد على الشبكة العنكبوتية.

وأشار الوزير الوصابي إلى قرب إطلاق الأداة الوطنية لقياس مستوى أداء الجامعات اليمنية التي تم العمل عليها مع مؤسسة العون وذلك لتصنيف الجامعات الحكومية والخاصة وفق معايير علمية ومنهجية تساعد الطلاب على حسن الاختيار فضلا عن مساعدة القائمين على الجامعات من خلال تحديد مكامن الخلل ونقاط القوة والضعف.

ولفت إلى أن إطلاق الأداة سيتم خلال الفترة القريبة القادمة فيما سيتم الكشف عن أولى النتائج و ذلك في العام المقبل.

وفي ختام الحفل تم استعراض تقرير حوى عرضا عن أقسام الجامعة وبنيتها التحتية وما تقدمه من خدمات للطلاب، كما وتم تكريم الوزراء الحاضرين ومعهم رئيس اللجنة الأمنية العليا الدكتور علي العولقي

حضر الفعالية كلا من وزير التعليم العالي والبحث العلمي السابق الدكتور حسين باسلامة ووكيل وزارة التعليم العالي لقطاع البعثات مازن الجفري ورئيس الجهاز التنفيذي للمجلس الأعلى لكليات المجتمع الدكتور عبدالله صالح الحاج و مدير عام التخطيط وتقييم الأداء بوزارة الشباب والرياضة د.مبروك الحسني

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار