تواصل معنا
أخبار محلية

سبب إطلاق اسم “تيج” على الإعصار في بحر العرب

وكالات:

تحول الاضطراب المداري في بحر العرب لـ”عاصفة مدارية”، وبدأ الانتقال باتجاه السواحل اليمنية والعمانية، ووصل لجزيرة سقطرى بالفعل.

وبخصوص اسم العاصفة المدارية والذي تم اختياره “تيج”، فقد تم تسميته من قبل الهند، ويعني “الحركة السريعة”، في إشارة لسرعة العاصفة.

ووفقًا لأحدث صور الأقمار الاصطناعية وتحاليل المركز الوطني للإنذار المبكر من المخاطر المتعددة، يبدو أن العاصفة المدارية “تيج” ما زالت تتطور في بحر العرب، حيث تمت ملاحظتها جنوب غرب بحر العرب على خط العرض 10 شمالًا وخط الطول 58.53 شرقًا. وتبعد العاصفة حوالي 870 كيلومترًا عن سواحل سلطنة عمان.

ويتوقع أن تصل سرعة الرياح حول مركز العاصفة إلى 63 عقدة، وتظهر أقرب السحب الماطرة المصاحبة للحالة على بعد حوالي 600 كيلومتر من ولاية سدح.

توقعات الطقس تشير إلى أن العاصفة المدارية “تيج” ستستمر في التحرك نحو الغرب والشمال الغربي باتجاه محافظة ظفار واليمن (محافظة المهرة) مع احتمالية تطورها إلى إعصار من الدرجة الأولى خلال الـ 24 ساعة المقبلة.


من المتوقع أن تبدأ التأثيرات المباشرة على محافظتي ظفار والوسطى مساء يوم الأحد الموافق 22 أكتوبر/ تشرين الأول، مع احتمالية أن يمر مركز الحالة صباح الثلاثاء بين محافظتي ظفار في سلطنة عمان ومحافظة المهرة في اليمن.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار