تواصل معنا
منوعات

ملياردير شهير يتنبأ بنهاية الدولار ويدعو للاستثمار في هذا المجال

وكالات:

أعلن الملياردير العالمي الشهير روبرت كيوساكي، مؤلف كتاب “الأب الغني والأب الفقير”، عن نهاية الدولار الأمريكي، مشيرًا إلى أننا نعيش في نهاية عصر إمبراطوري.

وفقًا لكيوساكي، فإن هذه النهاية تعد نهاية لدورة تاريخية، مستشهدًا بأمثلة الإمبراطوريات اليونانية، الصينية والرومانية.

في فيديو نشره على حسابه الاجتماعي، أكد كيوساكي على ضرورة التحول من الاستثمار في الدولار إلى المعادن الثمينة كالذهب والفضة، معتبرًا أن الولايات المتحدة قد اتخذت خطوات نحو الانهيار منذ تحولها إلى نظام مركزي مالي في عام 1964.


كما حذر كيوساكي من خطر صعود الصين كقوة اقتصادية عالمية، مشيرًا إلى أن هذا يمكن أن يؤدي إلى أزمات اقتصادية جديدة. وشدد على أهمية الأمية المالية والمرونة الاقتصادية في هذه الفترات الحرجة، محذرًا من المخاطر التي قد يواجهها الذين يتبعون النصائح الاقتصادية التقليدية.


يأتي هذا الإعلان في وقت يبحث فيه المستثمرون عن استراتيجيات جديدة وسط تقلبات السوق العالمية، ويعكس توجهات الفكر الاقتصادي الحديث نحو بدائل استثمارية أكثر أمانًا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار