تواصل معنا
أخبار محلية

البحرية البريطانية : عملية في البحر الأحمر بالقرب من ميناء الحديدة

شمسان بوست / وكالات:

أعلنت وكالة الأمن البحري البريطانية “يو كي إم تي أو”، فجر الأربعاء، أن القوات الدولية المنتشرة في البحر الأحمر تصدت لحادث أمني جديد قبالة السواحل اليمنية، فيما وصفت القيادة المركزية الأميركية الهجوم الحوثي بأنه “كبير”.
وكشفت هيئة عمليات التجارة البحرية البريطانية، فجر الأربعاء، أن قوات التحالف تصدت لطائرات مسيرة حلقت قرب ميناء الحديدة اليمني، مبينة أنها تلقت بلاغا عما وصفته بأنه نشاط بحري مريب وتحليق طائرات مسيرة قرب ميناء الحديدة اليمني.
وفي ساعة متأخرة من يوم الثلاثاء، أعلنت البحرية أنها تلقت بلاغا عن وقوع حادثة على بعد 50 ميلا بحريا غرب سواحل الحديدة المطلة على البحر الأحمر.


وذكرت الهيئة التابعة للبحرية البريطانية في حسابها على منصة “إكس”، أن السلطات تحقق في الحادثة، ونصحت السفن بتوخي الحذر وإبلاغها بأي أنشطة مريبة.
نشاط مريب.. ألسنة لهب وصواريخ
من جانبها، قالت شركة أمبري البريطانية لأمن الملاحة البحرية أنها تلقت تقارير عن نشاط مريب لسفينتين تجاريتين جنوب غربي المخا باليمن.
وتابعت “إن ناقلة شاهدت ألسنة من اللهب أو أثر صواريخ قرب اليمن”، مبينة أن ناقلة رصدت ثلاثة زوارق قربها وشاهدت صاروخين أطلقا من اتجاه الزوارق.
كما قالت الشركة البريطانية إنها لم تبلغ أي سفينة تجارية عن حدوث أضرار.
ولاحقاً، أعلنت القيادة المركزية للجيش الأميركي أن قوات تابعة للولايات المتحدة وبريطانيا أسقطت 21 طائرة مسيرة وصاروخا أطلقها الحوثيون المتمركزون في اليمن، أمس الثلاثاء، على جنوب البحر الأحمر باتجاه الممرات البحرية الدولية.

وتعرضت عدة سفن في البحر الأحمر لهجمات من قبل جماعة الحوثي اليمنية، وهي هجمات تقول الجماعة إنها تأتي ردا على الحرب الإسرائيلية على قطاع غزة.
لكن هذه الهجمات عرّضت للخطر الممر المائي الذي ينقل من خلاله ما يصل إلى 12% من التجارة العالمية.
ودفع هذا الوضع بالولايات المتحدة إلى تشكيل قوة بحرية متعددة الجنسيات (21 دولة) لحماية حركة الملاحة البحرية في البحر الأحمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
آخر الأخبار